الرئيسية » أخبار الدراسة » اطمئنوا أسئلة سهلة وقصيرة وغير مفخخة في بكالوريا 2015

اطمئنوا أسئلة سهلة وقصيرة وغير مفخخة في بكالوريا 2015

كشف المدير العام للديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، مبرك محمد أمين، أنه قد تم وضع جملة من “المعايير” لاعتمادها في صياغة مواضيع بكالوريا 2015، مطمئنا المترشحين بأن الأسئلة ستكون في متناول المترشح “المتوسط” وستطرح بعبارات “سهلة” ومختصرة.[sociallocker]شرح المسؤول الأول عن الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، في تصريح لـ “جريدة الشروق”، بدقة تفاصيل إعداد موضوع امتحان رسمي، سيما امتحان البكالوريا، فحدد الخطوات الواجب اتباعها من قبل لجان إعداد مواضيع الامتحانات الرسمية، ويتعلق الأمر بضرورة إخضاع الأسئلة المطروحة لجملة من “المعايير” من حيث تطابقها مع المقرر الدراسي، وأن يكون الموضوع في متناول المترشح “المتوسط”، ويتماشى مع الوقت المخصص للاختبار حسب خصوصية كل مادة، موضحا بأن اللجان المكلفة بإنجاز المواضيع ملزمة باعتماد مصطلحات ومفاهيم “متداولة” في المقرر الدراسي، وأن تكون الأسئلة دقيقة الصياغة وواضحة المعنى ليست بالغامضة وغير مفخخة، والعبارات المستعملة “سهلة” ومحددة لا تتضمن الحشو ، أي استخدام جمل قصيرة ، وواضحة وغير معقدة لتمكين المترشح من فهم السؤال بطريقة سريعة وسهلة خاصة “المقالية” منها أي الأسئلة التي تصاغ في شكل “مقال”، دون أن يضيع وقتا طويلا في قراءة السؤال لعدة مرات لفهمه، على اعتبار أن هذه الطريقة تمكن المرشح من ترتيب أفكاره ومعلوماته وصياغة إجاباته على نحو منطقي وسليم، في وقت أكد محدثنا بأن الأسئلة لا بد أن تقيس كفاءة المتعلم المحددة في البرامج، إضافة إلى ضرورة وضوح الدعائم إن وجدت خاصة في مادتي التاريخ والجغرافيا خاصة ما تعلق بالبيانات، الخرائط والرسومات، مع تجنب المواضيع الطويلة التي تأخذ وقتا طويلا في القراءة.

و بخصوص الأجوبة “النموذجية”، أوضح المدير العام لديوان المسابقات، أن لجان إنجاز مواضيع البكالوريا ملزمة بتحريرها وفقا للنموذج الذي قدم لها، وخالية من الأخطاء ولا تقبل التأويل، بالإضافة إلى ضرورة الإشارة إلى مختلف الأجوبة النموذجية الأخرى، خاصة إذا كان سؤال واحد يحتمل عدة إجابات ويمكن حله بعدة طرق سيما في المواد العلمية، أي عدم الاكتفاء فقط بوضع جواب نموذجي واحد.

أما سلم التنقيط، أكد المتحدث أن بناءه سيكون محكما ودقيقا يشكل كافة أجزاء الأسئلة، مشيرا بأن هذه التوصيات، تم عرضها على اللجان المكلفة بإنجاز مواضيع الامتحانات الرسمية، خلال الملتقى الذي أشرف على افتتاحه، الإثنين، الماضي بولاية البليدة والذي سيختتم اليوم، بحضور المدير الفرعي للامتحانات المدرسية والمهنية، مدير فرع ديوان البليدة ورئيس مصلحة البكالوريا.

870 ألف مترشح لامتحان البكالوريا

وكشف المدير العام للديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، أن العدد الإجمالي للمترشحين للامتحانات الرسمية الثلاثة، قد بلغ 2 مليون و65  ألف مترشح، من بينهم 870 ألف مترشح لامتحان شهادة البكالوريا، 545 ألف مترشح لامتحان شهادة التعليم المتوسط و650 ألف مترشح لامتحان شهادة نهاية المرحلة الابتدائية، موضحا بأن العدد النهائي سيضبط شهر مارس المقبل عقب اختتام عملية تأكيد التسجيل. في الوقت الذي أشار أن “معايير” إعداد المواضيع تطبق على أسئلة “البيام” و”السانكيام .[/sociallocker]

 

تعليقات الفيسبوك