الرئيسية » التعليم الثانوي » السنة الثالثة ثانوي » خصائص كل شعر و شاعر و أسلوبه لغة عربي سنة ثالثة ثانوي

خصائص كل شعر و شاعر و أسلوبه لغة عربي سنة ثالثة ثانوي

خصائص كل شعر و شاعر و أسلوبه لغة عربي سنة ثالثة ثانوي

السنة الثالثة ثانوي : مادة اللغة العربية : خصائص كل شعر و شاعر و أسلوبه لغة عربي سنة ثالثة ثانوي .

* خصائص أدب المنفى :
– الحنين إلى الوطن
– ذكر مآثر الوطني
– الإهتمام بالصورة الشعرية
– البكاء على فراق الأهل والمحبة
– طغيان مسحت (ظاهرة الحزن على القصيدة)
– النزعة الإنسانية


* مظاهر التجديد في القصيدة العربية المعاصرة:
– بناء القصيدة أو النص على وحدة التفعيلة دون تقيد بعدد التفعيلات في السطر
– تجلي الوحدة العضوية (الترابط بين وحدات النص أي أبيات النص ترابطا يستحيل معه التقديم أو التأخير)
– شيوع ظاهرة الرمز
– التعبير بالصورة الشعرية التي حلت محل البيان والبديع التقليدي
– الإهتمام أكثر بالمضمون أو المحتوى
– المزج بين بساطة اللغة والعمق الدلالي للألفاظ (إستخدام الألفاظ الموحية)
– شيوع النزعة التفاؤلية أو التشاؤمية
– النزعة الإنسانية

 * خصائص أسلوب البشير الإبراهيمي:
– محافظ متأثر بمدرسة الصنعاء اللفظية التي تعني بإختيار الألفاظ وتزيين العبارة بألوان البيان والبديع دون إهمال المعنى

* أسلوب إبن خلدون:
– أسلوبه في الكتابة هو الأسلوب العلمي التأدب ومن أسسه إختيار الألفاظ والدقة
– الموضوعية
– الإكثار من المصطلحات
– الإجمال
– التفصيل

* مميزات أسلوب البوصيري:
– الرصانة والجزالة وحسن إستعمال البديع
– الإقتباس من القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف
– صدق العاطفة والإحساس
– بساطة الإفكار وتكرارها في بعض الأحيان
– إعتماده على وحدة البيت
– كثرة التضمين والبديع نتيجة عن توليد المعنى

* مميزات أسلوب إبن نباتة المصري:
– التقليد على مستوى الشكل والمضمون
– إعتماده على وحدة البيت (وهي استقلال كل بيت شعري بمعنه عما قبله ومن بعده من الأبيات)
– كثرة التضمين والبديع نتيجة عن توليد المعنى

* مميزات أسلوب القزويني:
– إعتماد أسلوب علمي مباشر
– إعتماد المصطلحات العلمية المناسبة لطبيعة الموضوع
– الإطالة والتفضيل وتكثيف مادة (المعلوت والإستشهادات نتيجة إتباعه طريقة الجمع
– خلو أسلوبه من الجمال الفني وغلبة الطابع السردي عليه

* مميزات أسلوب عبد الرحمن بن خلدون:
– إعتماد الطريقة العلمية في طرح الألإكار ومناقتها
– وضوح المعاني وترابطها
– سلامة التركيب وخلوه من الركاكة التي شاعت في عصره
-الإستعنة بألوان البيان والبديع بالقسم الذي يخدم الفكرة

* مميزات أسلوب محمد سامي البارودي:
– المزج ين التجربة الشعورية الصادقة وخاصية المعاكاة والتقليد وذلك لكونه متأثرا بفعول الشعراء
– وضوح الألفاظ وخلوها من العامية التي شاع ذكرها عند الشعراء السابقين خلال مرحلة الضعف كما أنها إمتداد للقاموس اللغوي القديم
– عباراته جزلة محكمة النسيج ليس فيها غموض أو إلتواء
– توظيف الصور بالقدر الذي يخدم المعنى

* مميزات أسلوب أحمد شوقي:
– محاكاة الشعراء القدامى في الشكل والمضمون
– إعتماد اللغة الراقية
– التجديد في الوزن والقافية
– سهولة اللغة والتراكيب
– إعتماد الوحدة الموضوعية (أي عدم المزوج من الموضوع الواحد)
– جودة المعاني
– تبنيه كمبادئ المدرسة الكلاسيكية

* مميزات أسلوب إيليا أبو ماضي:
– تبنيه لمبادئ الإتحاد الرومنسي الذي يدعوا إلى التجديد شكلا ومضمونا
– سهولة اللغة والبعد عن الغموض والتعقيد
– بروز النزعة الفاؤلية عنده
– بروز النزعة الإنسانية عنده
– توظيف عناصر الطبيعة لخدمة تجربة الشعورية
– ترابط أجزاء القصيدة من خلال الوحدة العضوية والموضوعية
– النظرة الفلسفية للإنسان والكون

* مميزات أسلوب صلاح عبد الصبور:
– التجديد في الشكل والمضمون
– إعتماد الرموز وحسن إنتقائها وإعطائها بعدا تراثيا
– توظيف الأسطورة
– إعتماد التكرار الذي يسهم في ترابط المعاني وجعلها نسيجا واحدا
* مميزات أسلوب أمل دنقل:
– السمو بالكلمات المألوف إلى متوى الكلمات المؤثرة
– إعتماد الرموز وذلك بتوظيف التاريخ الأدبي والسياسي إعطائها أبعادا جديدة
– الميل إلى التجديد العروض كتوظيف أكثر من بحر في قصيدة واحدة
– توفير الحياة العضوية والموضوعية في قصائده

* مميزات أسلوب رشيد سليم الخوري:
– تبنيه لمبادئ الرابطة القلمية
– إستمد موضوعاته من الواقع السياسي والإجتماعي
– بروز النزعة القومية
– إعتماد الرمز كأداة التعبير
– صدق الشعور
– توهج العاطفة وبراعة التصوير
– التكرار سواء كان ذلك على مستوى الشكل أو المضمون
– إعتماد الصور والمحسنات في غير التكلف (وسائل لا غايات)

* مميزات محمود درويش:
– بساطة العبارة وعمق الفكرة
– توظيف الرموز الأدبية والتارخية
– إعتماد الصور البيانية التي توحي بالمعنى وتزيده جمال
– إحياء العبارة وغلبة مسجه الحزن عليها
* مميزت أسلوب محمد الصالح الباوية:
– تخطي الحدود الضيقة للغة وتحويلها من كونها مجرد آداب للتواصل إلى جمال فني مفعم بالتحدي
– توظيف الرموز اللغوية
– الإستعانة بألوان البيان التي يساهم في بناء المعاني
– شيوع ظاهرة التكرار لديه وهي ظاهرة مرتبطة بالحالة النفسية لديه

* مميزات أسلوب نزار قباني:
– بروز النزعة القومية لديه
– المزج بين الأدب والسياسة والتاريخ مذمة الموضوع
– الميل إلى التكرار في المعاني والألفاظ
– استعمال الألفاظ الموحية
– إعتماد الرموز وتنويعه بين التاريخي والديني
– توظيف الألوان البيانية بصورة عفوية لتخدم المعنى
* مميزات أسلوب نازك الملائكة:
– التعبير عن المواقف من خلال بناء شعري تصويري سردي
– المزج بين اللغة البسيطة والعميقة ذات الولالات الموحية
– البناء الموسيقي الخادم للموقف والمتفاعل معه
– ترابط أجزاء القصيدة من خلال إعتماد الوحدتين بين العضوية والموضوعية
– إعتماد الرادف والتضاد لتوضيح المعنى وتأكيده

* مميزات أسلوب ميخائيل نعيمة:
– البساطة والوضوح
– الإعتماد على المقارنة والتعليل والمناقشة الخالية من التكلف
– الإطناب في المعاني والألفاظ
– توظيف الخيال لخدمة المعنى
– إصدار الأحكام

* مميزات أسلوب توفيق الحكيم:
– القدرة على توظيف اللغة العربية توظيفا ذرابيا
– البراعة في إدارة الحوار الذي يعطي من خلاله إنسجاما وتماسكا عضويا
– تحكمه في شخصياته وعدم ترك حرية التصرف لها
– براعته في توظيف اللغة المناسبة لكل شخصية

* مميزات أسلوب شفيق الكمالي:
– بروز النزعة الإنسانية التفاؤلية لديه
– إعتماد الرمز
– التذكير بالبطولات والوقائع التاريخية مع اسقاط الشخصيات التاريخية القديمة على الحديثة
– إستخدام الألفاظ الموحية
– إعتماد التكرار الذي يسهم في اتساق النص وترابطه
– البراعة في تصوير المواقف

* مميزات أسلوب البشير الإبراهيمي:
– التأنق في الأسلوب بلاغة ومعجما
– إعتماد الإقتباس والتضمين كثرة وذلك بسب تشبعه بالثقافة العربية والإسلامية
– توظيف الصور البيانية والمحسنات البديعية بكثرة ولكن ليس من باب التكلف وإنما بإعتبار أن أسلوبه إمتداد لمدرسة الصنعة اللفظية
– إنتقاء الألفاظ من القاموس اللغوي القديم
– الوحدة الموضوعية

* مميزات أسلوب طه حسين:
– أسلوبه من السهل الممتنع
– ميله إلى الإطناب والتكرار الفني الذي يهدف من خلاله إلى الإلحاح على المعنى
– كثرة إستعمال الروابط اللفظية المختلفة
– دقة التصوير الفني
– التأثر بأسلوب القرآن الكريم (الإقتباس)

* مظاهر التجديد في الشعر العربي الحديث:
– اتخذت الحركات التجديدية مظهران:
1/ مظهر فردي كمحاولة أحمد شوقي في الفن المسرحي
2/ مظهر جماعي كمدرسة الديوان جماعة أبولو ومدرسة الشعر الحر وقد تجلت أبرز دعواتهم للتجديد في: *توسيع دائرة الموضوعات الشعرية وعدو الوقوف عند الأغراض التقليدية التي طرحها الشعراء القدماء إذ إن كل شيئ لديهم يصلح أن يكون موضوعا شعريا مهما كان بسيطا
* ضرورة توفير الوحدة العضوية في بناء القصيدة حتى تكون أجزائها متلاحمة
* توزيع في الاوزان والقوافي حتى تتلائم والحالات الشعورية الذي يعبر عنها الشعر وعدم التقيد بالإظافة لأنها في نظرهم قد 

الشاعر إلى إستخدام الكلمات الغير مناسبة مضطرا إليها تحت قيود القافية

* خصائص أدب المهجر:
– التجديد في الموضوعات
– الصدق في التعبير
– الميل إلى إستخدام الرمز أحيانا
– الإهتمام بالمعاني
– التنويع في الاوزان والقوافي
التساهل في اللغة والتصرف قواعدها

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *